وأكد النجم السابق في تصريحات نقلتها صحيفة "غلوبو إسبورتي" المحلية "سأدعمهم دون شك. دائماً كنت داعماً لهم وسأظل هذلك".

وبدأ رونالدينيو مسيرته الاحترافية مع غريميو، لكن علاقته ساءت مع جماهير الفريق بعد رحيله باريس سان جيرمان الفرنسي في 2001، وتفضيله اللعب بقميص فلامنغو عند العودة للبرازيل بعد 10 سنوات.

وسيواجه غريميو، بطل كوبا ليبرتادوريس، نظيره باتشوكا المكسيكي في نصف نهائي المونديال الثلاثاء المقبل.

ودخل صاحب 37 عاماً لملعب "باكايمبو" في ساو باولو من أجل خوض مباراة خيرية ثانية خلال هذا الأسبوع، بعد مباراة الجمعة الماضي في بيلو هوريزونتي.

وسجل النجم الدولي السابق هدفاً رائعاً لكن فريقه "أصدقاء رونالدينيو" خسر بنتيجة (6-9) أمام فريق "النجوم" الذي ضم بين صفوفه بعض المطربين البرازيليين وشخصيات أخرى.